بحث هذه المدونة الإلكترونية

2008-05-29

من هنا و هناك

-
حينما يبحث العالم عن حياة جديدة على أحد الكواكب في محاولة منه للبحث والتحري وفق قوانين علمية ملموسة او حتى بطرق رياضية حسابية , أما المسلمين في صراع للبحث عن أيهما على صواب والسخرية على من هو خطأ , في الخبر المرفق أدناه يحاول الباحث أحمد الكاتب دحض وجود الإمام المهدي المحبوس في السرداب منذ الف سنة او تزيد عن ذلك !!
مواضيع الشيعة وهي الطائفة الاظرف من بين الطوائف المسلمة فهي تحتوي على الكثير من النوادر المضحكة والتي تحتاج الى موضوع كامل لها .
-


==========
-

-
هذا الخبر يؤكد عقلية بعض ولااقول كل المسلمين لان في مثل هذه المواضيع هنالك الكثير ممن يخالف تلك العقلية الهمجية , ارتباط الاسلام بالقبلية ومايترتب عنها عادات وتقاليد متوارثة قد تكن مخالفة للطبيعة البشرية او قد يكون بها بعض العنف بسبب اعتقادهم بان تلك التصرفات قد تحد من المشاكل وتوقفها حتى تكون المدينة الفاضلة قد اكتملت باعرافهم المتوارثة مثل الحجاب وماشابهها من اعراف ارتبطت بالدين الاسلامي بحكم الموروث الاجتماعي ولصقت بالدين حتى اصبحت ركن من اركانه الخمسة .
===========
-
-
الشيخ نبيل العوضي لم ننتهي منه حتى الان فمواضيعه تتصف بالغرابة دائماً فهو كحال باقي المتدينين ممن يطبقون ازدواجية المعايير في تصرفاتهم وأحياناً يتكلمون بالكثير من المواضيع دون دراية او علم به فمقاله الاخير يتحدث فيه عن حقوق الانسان والتي بنظره هي قضية البدون فهو كمن دس السم بالعسل فقضية البدون بالنسبة لي يجب ان يوجد لها حل حتى يتفشى العدل والمساوات ويعطى كل ذي حق حقه لكن الشيخ الحبيب نسى او تناسى تعارض احكام دينه مع حقوق الانسان ام انه تذكر حقوق الانسان مع قضية البدون فقط !!
المسلمون هكذا يثيرون الغضب عندما يتحدثون عن الديمقراطية فهم لايتذكرون المصطلحات الغربية بحسب رأيهم الا بالحالات التي تمسهم مثل موضوع الحجاب في فرنسا هنا وجدناهم قد هاجو وماجو وعلا صراخهم بالمطالبة للحرية اللبس ووصفوا فرنسا بانها ظالمة ولا تحترم حقوق الانسان !!
لكن في مواضيع اخرى يختلف الراي بالنسبة لهم فق يصل الامر الى رفض وحتى رفس الديمقراطية وضربها بالجزم فتصبح الكلمة بالنسبة لهم بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة بالنار عافانا الله واياكم .
===========
-
-
أعجبني هذا التقرير أنصحكم بقرأته .

ليست هناك تعليقات: