بحث هذه المدونة الإلكترونية

2008-02-20

وجهة نظر

كان لمقتل عماد مغنية تاثير واضح في الساحة الكويتية فهنالك من فرح لموته وهنالك من حزن لموته وكل له اسبابه فالاول فرح لموته بسبب اعماله الارهابية مثل خطف الطائرة الجابرية وقتل مواطنين كانوا على متنها ومحاولة اقتيال امير دولة الكويت , اما الثاني فقد حزن بسبب انتماء القتيل لحركة معينة او مذهب يتبعه من اقام المأتم .
دار حوار بسيط مع زميلي بالعمل وقد حاولنا التوصل الى فكرة وراي محايد لراي الاثنان الفرح والحزين بعيدا عن العاطفة ومحاولة وضع العقل مع الادلة المتوافرة حينها فتوصلنا الى بانه لايوجد دليل حتى الان على ان المقتول هو من قام بعملية خطف الطائرة وقتل المواطنين , وكما تبين بانه ايضا قد عمل خمس عمليات تجميل للتغير من من ملامحه , وكذلك لايوجد دليل من الحكومة او بيان صادر باسم المقتول ومن انه هو من قام بعملية الخطف , كل من قام بموافقة الغزو الصدامي-كما يحلوا تسميتها- سنة 1990 تم قطع اي علاقة تربطه مع الحكومة الكويتية وهذه الدول معروفة بدول الضد فلو ان المقتول هو حقا من قام بالاختطاف وهو المتبع لحركة حزب الله اللبنانية لتم قطع علاقة الحكومة الكويتية مع الحكومة اللبنانية ولو فرضنا بان الحكومة اللبنانية ليست لها اي علاقة بالحركة فاذا لماذا لم يتم قطع العلاقة مع الحركة نفسها !؟ , ايام الثمانينات كان يطقى عليها الغموض وعلى ماكان يحدث بها من عمليات ارهابية .
اثرت نقطة مهمة اثناء نقاشي مع زميلي وهو من الاشخاص الذين اكن لهم كل الود والاحترام وهو من المذهب الشيعي-واعلم بانه يقراء ما اكتب الان-فقد تطرقت الى موضوع يحدث هنا بالكويت وينتشر بسرعة ويحاول البعض تضخيمه او ان يتصيد بالماء العكر وهو عدم ترك مجال للحرية لدى الطائفة الشعية فمثلا عن وضع احد النواب للصورة رئيس حزب الله في بيته هاج عليه الكثيرون ووصفوه بالعميل و افترض البعض بان ولاءه للدولة اخرى كأنه قد تحقق من نواياه !! تلك تعتبر من الحريات فهذا منزله وهو حر ويضع ما يشاء حتى لو اراد وضع صورة سبايدر مان او بوش لحظة بوش يعتبر من المحرمات التي لانستطيع التكلم عنها نعم نحن نمنع وضع صورة رئيس حزب الله الشيعي لكن بوش وعلم امريكا فهو مسموح , راي بالموضوع هو بما اننا سمحنا بوضع علم امريكا واعلام الدول الشقيقة وحتى بعض المواطنين ممن وضع اعلام منتخباته المفضلة على سيارته فمن الحق والعدل بان نرضى بكل الاعلام دون استثناء -لكن يخرج علينا بعض الاخوة من صحبة الاخوان او السلف ويقول انت تخرف علم عن علم يفرق كما ان صورة عن صورة تفرق !!
كيف هذا ؟!
فمثلا بن باز مستحب وضع صوره بالمنزل كما ان من الواجب وضع علم البرازيل بالسياره لكن لايجوز ان نضع علم ايران وصور رئيس حزب الله , الا يتسائل البعض لماذا هذه العنصرية والطائفية فما هو حلال لي حرام على غيري , وهل نحن نحكم ما في الصدور ونحدد نوايا و ولاء كل شخص هل هذا معقول ؟!
فلو فرضنا ان نائب سلفي قد عمل تصريح وقد وضع خلفه صورة بن عثيمين فهل سنجد احد يستطيع مهاجمة ذلك النائب بالقول ؟!
اخيرا فكما نحن نرضى لانفسنا وضع مانشاء من اعلام او صور بحجة نحن نرضى بها ونصدقها وحتى لو لم يصدقها البعض المهم ان الاغلبية ترضى بهذه الحجة , فواجب علينا ان نرضى ايضا بحجة الطرف الاخر وحتى لو كان اقلية وان نتساوى معه في الحريات وحتى الممنوعات ...كأنني اسمع صراخ احدهم .. نعم صدقت العلمانية هي الحل :)
ويبقى بالاخير راي الشخصي القابل للخطأ

2008-02-17

الفتاوي والمفتين كلاكيت ثاني

لا احب الكتابة بامور السياسة لعدم المامي بها ولوجود نخبة رائعة من المدونين مختصة بمثل هذه الامور , لكن ما لفت انتباهي هو تصريح النائب وليد الطبطائي الغير مستغرب منه و تصريح جمعية احياء التراث المستيقظة من نومها موضوعي ليس ماصرحوا ولو اني استنكر ماذكروه وهو مردود عليه وقد احسن الزملاء المدونين بالرد عليهم وهم الذين افضل مني بهذه الامور فلهم جزيل الشكر , موضوعي هو تدخل الملتحين وشبه حليقي اللحى بكل صغيرة وكبيرة بالبلد وهو طبعا حقهم لكن ليس من حقهم فرض ارائهم الغبية علينا فكلها فرضيات لاتمت للواقع بصلة دون دراسات ميدانية واحصائيات رسمية نعم رأيهم بالتعليم المشترك بانه يحرض على الفسق والفجور بسبب تدخل ابليس المسكين الذي زج باسمه الكريم بقضيتهم السخيفة وبسبب تفكيرهم الرجعي والنظرالى ما تحت السر فقد ادى الى مشاكل شرحها اية الله نوافكو ادام الله ظله الوافي في موضوعه الجديد الطبيعة التخريبية للعقيدة المحمدية: التعليم كنموذج وقد وضع التعليم كنموذج وطبعا هنالك الكثير من مثل هذه الامور , فتدخلهم في الطب بفتاويهم التي تتحدى عباقرة الطب البشري فهم لديهم الحجامة الماخوذة من سيرتهم العطرة المؤلفة من رعاع الابل منذ 1400 سنة فهي قد تفيد اكثر من حبة اسبرين !!
لديهم العلاج الفريد لفك المرض الاشد من الحديد "الرقية" وهي قراءة بعض الايات في حركة مشابهة لترانيم معتنقي الديانة المسيحية والهندوسية وحتى البوذية لكن الفرق بالمسلمين هو النفث في الماء او الزيت او النبيذ عفوا فالخمر يعتبر من المحرمات الى بالجنة فقط ويدهن بالزيت او يشرب الماء فقط هذا هو العلاج فلا داعي لاخذ الدواء كل 12ساعة والاستيقاض من النوم او المعانات من اجل اخذ ابرة تؤلمك ولاتجعلك تستطيع الجلوس , ان تدخلهم في عمل الاخصائين يخرب حسابات الكون ويخرب بلد بحاله حتى انه يجعل دينهم عرضة للقذف والمهانة نعم انا لا اؤمن باي دين خرافي يجعل نبيه يشق البحر بخيزرانته او يصعد للسماء والانتظار في غرفة المراجعين او يسافر بخطوط البراق الجوية لكن هذا الدين هو دين يعتنقه ابي وامي واهل بلدي الذي احبهم ولا ارضى ان يتصرفوا بمثل هؤلاء الذي يجعلون المجنون-ولو ان الزميلة حياتي هدف مو عبث قد عللت حالت انت برد طبي فدعته بالخرف فمن الممكن تقصد النائب سابق الذكر- يخجل من تصرفاتهم اهل بلدي قد اخذوا الدين ببساطته من عبادة لربهم ومساعدة الفقراء والدعاء للكل بالخير وفقط فقد تركوا باقي التفاصيل لخالقهم حتى انهم يتناسون مابينهم من صراعات او فروقات او حتى تجاوزات فقد كان هنالك احترام متبادل اولا وثانيا تطبيق لسنة رسولهم الجيدة , منها اعجبني فيديو باليوتيوب العظيم للداعية متولي الشعرواي




مللنا ونحن ننادي بان العلمانية هي الحل فقد حاول البعض ممن صدا مخه وعلاه الغبار ان يربط العلمانية بالكفر حتى وصل بتكفير العلماني والليبرالي انا اتفق معهم بان الاسلام لايتفق مع العلمانية لذلك نطالب بتطبيقها حتى نمنع بفرض دين او مذهب معين من حكم جميع الطوائف والاديان بحجة انه يعتبر الاكثرية , العلمانية تجعل المسلم يتعبد بكل حرية وتجعل المسيحي يتعبد بكل حرية وحتى اليهودي المطرود تجعله يتعبد بكل حرية هذه العلمانية التي نطالب بها علمانية تفصل فتاوي مشايخ "بتاع كلو" عن شئون الدولة والعامة حتى تحافظ على احترام وهيبة الدين في محيط المعبد فقط .
لن استغرب بخروج من يطالب بعدم ركوب المرأة للسيارة اسوة بالدولة المجاورة فهم يحبون تقليد سياسة تلك الدولة وحتى رجال العصبة الخضراء سيخرجون مطالبين بفرض لباس وطني اسلامي حتى ندخل بدوامة لانخرج منها الا بوضعنا للخيام وسياقتنا للجمال حتى يستطيعوا ضمان الجنة المزعومة .

2008-02-14

عيد الحب



كل عام وانت الحب كما قالها عبد المجيد عبدالله قدس سره , يصادف اليوم عيد الحب او مايسمى "بعيد القديس فالنتاين" وهنالك عدة قصص وروايات عن ذلك القديس منتشرة ويمكن الاطلاع عليها بقوقل العظيم , خلاصة تلك القصص ذلك العيد مستمد من الديانة الوثنية والنصرانية وهنالك رواية بانه عيد للذئبة ليسيوس التي ارضعت مؤسسي مدينة روما كما جاء بالاساطير الرومانية , بغض النظر عن القصص والرويات الغبية منها والصحيحة فان ذلك العيد الهدف منه الحب والسعادة بين اي شخص ويتم تبادل القبل والهدايا واقامة الافراح في جو يملؤه المحبة والسعادة والالفة بعيدا عن القرابين وارقاة دمائها او الامتناع عن الاكل والشراب او الحزن والتعاسة , في الدول الغربية يسمح بالخروج لشاب مع البنت بكل حرية ولا يحكمه بما يفعل بها اذا كانا فوق السن القانوني وبرضاها اما بالنسبة لدولنا الشرقية التي تمنع مثل هذه العلاقة بين الجنسين فهنا يمكن ان يكون عيد الحب غير ملائم بتلك العلاقة لكن اذا كانا متزوجين وهو مايسمح له قانون الدولة والدين فهل يمكن ان يحتفلى به ويتبادلا الهدايا بينهم ؟



يجيبنا العلامة والفهامة الشيخ محمد صالح العثيمين



الاحتفال بعيد الحب لا يجوز لوجوه :



الأول : أنه عيد بدعي لا أساس له في الشريعة .
الثاني : أنه يدعو إلى العشق والغرام
الثالث: أنه يدعو إلي اشتغال القلب بمثل هذه الأمور التافهة المخالفة لهدي السلف الصالح رضي الله عنهم .

فــلا يــحـل أن يحدث في هذا اليوم شيء من شعائر العيد سواء كان في المآكل أو المشارب أو الملابس أو التهادي أو غير ذلك وعلى المسلم أن يكون عزيز بدينه ولا يكون إمَّــعَــةً يتبع كل ناعق . أسأل الله تعالى أن يعيذ المسلمين من كل الفتن ما ظهر منها وما بطن وأن يتولانا بتوليه وتوفيقه .

وزاد على ذلك الشيخ عبدالله بن جبرين


ما يترتب على ذلك من المفاسد والمحاذير كاللهو واللعب والغناء والزمر والأشر والبطر والسفور والتبرج واختلاط الرجال بالنساء أو بروز النساء أمام غير المحارم ونحو ذلك من المحرمات، أو ما هو وسيلة إلى الفواحش ومقدماتها، ولا يبرر ذلك ما يعلل به من التسلية والترفيه وما يزعمونه من التحفظ فإن ذلك غير صحيح، فعلى من نصح نفسه أن يبتعد عن الآثام ووسائلها.

وقال حفظه الله


وعلى هذا لا يجوز بيع هذه الهدايا والورود إذا عرف أن المشتري يحتفل بتلك الأعياد أو يهديها أو يعظم بها تلك الأيام حتى لا يكون البائع مشاركًا لمن يعمل بهذه البدعة والله أعلم.


المسلم لايستطيع عمل شيء دون فتوى تحركه لذلك حاول سؤال فطاحلة المفتين الذين لم يعجبهم ذلك العيد وباقي الاعياد الاخرى التي ألفها اليهود والنصارى والمشركين الملعونين وبما انها ليست موجودة بدين الاسلام الذي هو تجميع من ديانات عدة فلذلك يسمى بدعة وكل بدعو ضلالة وكل ضلالة بالنار , فكما قال عبدالله بن جبرين او كما ظن وافترض بان من المفاسد بسبب اللهو واللعب والغناء والاختلاط فلذلك يمنع البيع الهدايا والورود في دلالة واضحة على منع الفرح والسرور فلو كان الفرح مقصورا بين الزوجين او حتى بين حبيبين وكان بينهم اللهو والغناء والسرور فما هو الخطأ والعيب في ذلك وما هو الضرر المترتب عليه ؟!

منع السلام من مظاهر الفرح والسرور وربطها بعيد الفطر القادم من بعد مجاعة شهر رمضان وعيد الاضحى الدموي وهما العيدين الوحيدين لدى المسلمين وطبعا لايأتيان الا بالسنة مرة !!



اما الكفار والمشركين كما يدعوهم السلفيون فهم يحتفلون بكل شي-وهو مايغيضهم-فهنالك عيد الام وعيد العمال وعيد الزهور وعيد الزراعة ..والخ اي طول السنة وهو يحتفلون ويعيشون في سعادة لما كل هذا الحقد عليهم وعلى عيشتهم ما الضرر من الاحتفال والسعادة بمدار السنة يقولوا بدعة واذا كانت بدعة هل الفرح بدعة هل الضحكة بدعة هل السعادة بدعة ؟!




طبعا لاستغني عن دعم مقالي بمقال رائع للشيخ بن كريشان حفظه الله ورعاه بعنوان في النهي عن الضحك ..و الامر بالسخريه , فهو خير دليل على مدى كره الدين الاسلامي للضحك والسرور فكما ورد في مقاله حفظه الله .
في الاسلام روايات لا تحصى في النهي عن الضحك فيقول صلعم في صحيح ابن حبان أياك و كثرة الضحك فأنه يميت القلب و يذهب بنور الوجه. و في رواية يحيى بن كثير على لسان لقمان لا تكثر الضحك يابنى فأن الضحك يستخف فؤاد الرجل الحكيم و عن ابي هريره قال، قال صلعم اياك و كثرة الضحك فأنه يميت القلب و القهقهة من الشيطان و التبسم من الله و عن الديلمي بن عمر فأن كثرة الضحك تورث الفقر.




موضوع مشابه للمدون عماد حبيب رضي الله عنه بعنوان عيد الحب في بلاد كرهستان









happy valentine's day

2008-02-10

الزهد بالدنيا وطلب الاخرة

الزهد في اللغة يعني (الإعراض عن الشيء لاستقلاله واحتقاره وارتفاع الهمة عنه) كما ذكر ذلك ابن رجب , وايضا تعريف اخر للزهد هو عبارة عن انصراف الرغبة عن الشيء إلى ما هو خير منه ، و هو ترك راحة الدنيا طلباً لراحة الآخرة و أن يخلو قلبك مما خلت منه يداك ، و يعين العبد على ذلك علمه أن الدنيا ظل زائل و خيال زائر فهي كما قال القران : ( كمثل غيث أعجب الكفار نباته ثم يهيج فتراه مصفراً ثم يكون حطاماً ) وسميت ايضا "بمتاع الغرور" ونهي عن الغرور بها وتوعد المغترين بها , وقال ارسول (الزهاد في الدنيا ليست بتحريم الحلال ولا إضاعة المال ولكن الزهادة في الدنيا أن لا تكون بما في يديك أوثق مما في يد الله، وأن تكون في ثواب المصيبة إذ أنت أصبت بها أرغب فيها لو أنها بقيت لك) و قال ايضا (أزهد في الدنيا يحبك الله ، وازهد فيما عند الناس يحبك الناس) وقال علي بن ابي طالب (الإعتدال في العيش دون الحرمان من الطيبات وهذه لعامة الناس، وإختيار الفقر والحرمان للأئمة) وقال ايضا (على أئمة الحق أن يتأسسوا بأضعف رعيتهم حالا في الأكل واللباس ولا يتميزون عنهم بشيء) , ومن مرادفات الزهد التقشف وهو اكثر من الزهد مرتبة ويرد كذلك مفهومي "الحرص" أو "الإقتصاد" اللتان يعنيان الوسطية في الصرف والتصرف وعكس الزهد يرد الإسراف أو التبذير ترد كثير من التفاسير في اللغه والفقه الإسلامي ومنها يقول الجرجاني بان الإسراف (هو إنفاق المال الكثيرفي الغرض الخسيس) وفي موضع آخر يقول الإسراف هو (صرف الشئ زائدا على ما ينبغي، وبخلاف التبذير،لإانه صرف الشئ فيما لاينبغي ) وعرف التبذير إبن العربي قائلا (أنه تجاوز الحد المباح الى المحضور) وقال عن التبذير (هو منعه من حقه ووضعه في غير حقه، بمعنى الإسراف) , طبعا لايقصد بالزهد رفض الدنيا فقد سئل الإمام أحمد : أيكون الإنسان ذا مال و هو زاهد قال : نعم ، إن كان لا يفرح بزيادته ولا يحزن بنقصانه ، و قال الحسن : ليس الزهد بإضاعة المال ولا بتحريم الحلال ، و لكن أن تكون بما في يد الله أوثق منك بما في يد نفسك ، و أن تكون حالك في المصيبة ، و حالك إذا لم تصب بها سواء ، و أن يكون مادحك و ذامك في الحق سواء .هذه هي حقيقة الزهد، وعلى هذا فقد يكون العبد أغنى الناس لكنه من أزهدهم ؛ لأنه لم يتعلق قلبه بالدنيا،وقد يكون آخر أفقر الناس وليس له في الزهد نصيب ؛لأن قلبه يتقطع على الدنيا , و الزهد في الحرام فرض عين ، أما الزهد في الشبهات ، فإن قويت الشبهة التحق بالواجب ، وإن ضعفت كان مستحباً .

وسبب الزهد بالدنيا هو بسبب زوالها وجعل حب الناس للاخرة هو الاقوى وتذكرها ومحاولة عدم نساينها كما جاء بالقران ( و فرحوا بالحياة الدنيا و ما الحياة الدنيا في الآخرة إلا متاع ) و جاء ايضا (إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَاراً فَجَعَلْنَاهَا حَصِيداً كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآياتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) وقال الرسول (كنت نهيتكم عن زيارة القبور ، فزوروها ؛ فإنها تزهد في الدنيا و تذكر الآخرة ) , لذلك حرص الدين الاسلامي على عدم الفرح بالدنيا او جعل الحياة كلها فرح وسرور ونسيان هدف خلقهم وهو عبادة ربهم وحسابهم يوم القيامة وهو جل اهتمام المسلم المؤمن فكل اعماله وسلوكه وتصرفاته كلها لذلك اليوم الموعود فالحياة الدنيا ماهي الا سنوات معدودة وكما قال عمر بن الخطاب ( عش بالدنيا كانك عابر سبيل ) وقال ايضا د. علي ثويني وهو معماري وباحث اكاديمي , في الزهد :

"وللنصوص الداعية للزهد تفسير فلسفي تنعكس من شعور المؤمن بالهوة السحيقة بين سمو الآخرة وحقارة الحياة الدنيا كما أسلفنا في رسالة الإمام علي بن أبي طالب -يقصد بها حديث علي بن ابي طالب السابق الذكر اعلاه- .ويمكن ان يكون هذا سببا كافيا لأن تعلن جل الأديان كفاحها ضد الجميل لحدسها بأن ذلك الجميل يقيد الناس بالدنيا ويطمعهم بمتعتها الموجودة في الملبس والمأكل والأهم في العمارة التي هي خير محل لتفريغ حالة العافية التي تكتنف الإنسان وبذلك جاء الدين والفن الديني والعمارة الدينية موجبا على الناس خشية الخالق الضابط لتلك الجدلية.وبالرغم من ذلك فأن الديانات تعلن عدائها ضمنا للجميل لكنها لم تعلن عدائها "للسامي" الذي يعاضد الممارسة الأخلاقية في العقائد لما لها من تداخل مع الغيبيات التي تثنينا عن الإتيان بالقبائح. وكان من وراءعدم القطيعة مع "السامي" من تاثير عاطفي على الناس ،حينما يترك لديهم دهشة ،ويوقظ فيهم الحماس من خلال الهيبة التي يفرضها على المتلقي فيشعر بعدم قدرته على المقارنه مع الظواهر الأخرى. "


لماذا يحرص الدين الاسلامي على ترك رغد الدنيا من متاع وسرور الى انتظار متاع الاخرة الوهمي او الغيبي ؟

مايجعل المتديين-جميع الاديان-يعيش بحالة من التقشف والزهد من ملبس وماكل وتركه لملذات الحياة هو حرصه على انتظار الاخرة المحملة بالخيرات الابدية عكس خيرات الدنيا الزائلة , لكن مايجعله هكذا واثق فلا يوجد دليل حسي على وجود حياة اخرة وانهار خمر وعسل وحور عين وغلمان ... الخ , فهو كمن يضيع حياته وماتحمله الدنيا من فرص عظيمة في سبيل الفوز بالاخرة , كانت ولا تزال فلسفة الانسان تبين على ان هذه الحياة زائلة لا محالة بكل ما تحمله من الم ومعاناة وحتى بعض الفرح وانه يجب تواجد حياة بعد الموت خالية من تلك الموجودة بالدنيا الفانية وصورها بانها حياة مثالية .


كانت هذه مقدمة للقارئ الكريم لقرأة قصة سليم..و الذئب الجائع من مدونة الزميل الرجل الحر .



2008-02-08

عدنا

ها قد عدنا-وياليتنا لم نعد-الى ارض الوطن الذي اصبح كئيبا ومملا بسبب رجالات الدين وفتاويهم الجاهزة , ومن يريد تكميم افواهنا واغلاق باب الحرية , والى بعض افراد الشعب ممن اغرته الحياة الدنيا ونسي الاخرة ولم يفكر الا بنفسه حتى جعلونا نكره العودة لعدم مشاهدتهم وقراءة اخبارهم .
حاولت بالاسبوعين المنصرمين اخذ اجازة منها للاسترخاء ومنها ايضا لزيارة البوذا , قد سبق لي زيارت البوذا في مرات سابقة لكن هذه المرة قد استمتعت جدا بتبادل الاحاديث مع الرهبان ولو ان البعض اثر الحديث معي لعلمه باني عربي فربطها باني مسلم ولا ادري من اين اتى بهذا الربط الغريب لكني لم استغرب تشدده فقد ذكرني بما نملك من متشديدين نحسد عليهم , فهم-الرهبان-استغلوا معتنقي الديانة البوذية باخذ الصدقات والقرابين التي سيأكلونها فقد اعطيت احدهم مبلغ من المال فذهب لشراء الاكل حيث يمنع عليهم اخذ الاموال , وطبعا تقدم هذه القرابين للرهبان لطلب المغفرة والصفح ناهيكم عن تقديم انواع من المشروبات والاطعمة لتمثال البوذا التي اجزم بانها ستتعفن والبوذا لن ياكلها بسبب ارتباطه بجدول غذائي , ايضا معتقني الديانة المسيحية نراهم ايضا في بعض المذاهب يقدمون القرابين لطلب المغفرة وايضا توجد هنالك طريقة اخرى لتصفير عداد الذنوب كما الحج لدى المسلمين وهي افصاح ماأرتكب من معاصي للراهب ومحاولة التوبة من تلك المعاصي فتخرج من بعدها كيوم ولدتك امك , نلاحظ ان الديانة الاسلامية جعلت القرابين للرب وحده اولا وتقدم تلك القرابين ان كانت اطعمة او اموال للمحتاجين من الفقراء وهذا براي عين الصواب , لكن ارتباطهم بالفتاوي والمفتي في تسير امور حياتهم تشابها لعمل الكاهن والراهب هو مايثير الجدل فمحاولة ايقاف العقل عن العمل وتسريحه من الخدمة واتكاله على عالم الدين او المذهب الفلاني والرواي العلاني دون اي حيادية ذلك هو ما يسرع من صدأ العقل , تصديق المتديين وخصوصا المتشديدين-بشتى الاديان-لرهبانهم وكهنتهم او حتى علمائهم او محدثيهم في كل مايامرون به من اوامر مربوطة بنصوص وايات وروايات او كتب تاريخية تخالف العقل البشري وتنفيذها دون اي استفسار في محاولة منهم لارضاء الرب المزوعم او الكاهن الصعلوك , فعند ايلام الجسد بحجة انه يطهر النفس من اثامها بالمشي على الجمر او الضرب بسلاسل او التعلق بالخطاطيف او حتى الجهاد الانتحاري !!... كل هؤلاء ياتون بعد ان يشوقهم و يرغبهم و يحمسهم و يوعدهم رجال الدين بالغفران والعيش الابدي في جنات الفردوس الخالية من الهم والغم وما الى ذلك .
عندما يصيبني شد عضلي ويحاول صديقي اخباري بان ذلك عين واحد الاشخاص حسدني وان العين مذكورة بالقران او اي كتاب سماوي وينصحني بقراءة وتدليكها بالزيت الزيتون المقري مع شرب كاس ماء زمزم مقري ايضا حتى اصبح كالاسد باذن الله , المشكلة وهو يحدثني بطلاسمه المعقدة اخذت ارش فخذي ببخاخ مزيل الشد العضلي وما هي الا ثواني فور انتهائه من حديثه حتى شفيت بفضل البخاخ ومنته, هنا احمد العقل الف مره بانه لم يجعلني اطيع الطب البدوي او ماشابهه من اسماء مع تغير الاحرف .
محاولة استغلال رجال الدين من رهبان وكهنة وشيوخ لصالحهم وتنفيذ مأربهم من تحصيل الاموال والاطعمة كل هذا لزيادة معتنقي تلك الديانة فاقحام العين
والجن والعفاريت والشناكل في البحر الى قصصهم التاريخية ماهي الى ركل العقل خارج الجسم وجعل من يصدق تلك الخرافات يرجع لهؤلاء لمحاولة علاجه نفسيا وهنا تختلف طرق العلاج منها البدني ومنها النفسي ومنها المادي البحت كشراء التماثيل والبخور لطرد الارواح الشريرة .

بنظرة حيادية دون الرجوع الى اي كتاب سماوي او ارضي ودون تصديق روايات من الالاف السنين او حتى المروية بالامس , هل يضير الانسان العيش دون خوف او قلق من مخلوقات تراه وهو لا يراها سوى يسمع عنها في عالم الغيب هل ستكون الحياة مملة اذا حاولت ان اعيشها دون تلفت وتلاوة طلاسم وجُمل للمساء وللصباح واهذي طوال اليوم من دخول الخلاء و الجماع والاكل والخوف من الظلام وتخيل وحوش زومبي تجري خلفك , هل بامكاني العيش بحرية تامة مثل ركوب الطائرة دون تلاوة ايات او دخول منزل مهجور دون القلق من حفظي لسورة الكرسي , هل عندما اتحدث عن وحوش البوكيمون وهي تسكن الجسد او تتزاوج وتؤذي البشر هو عين العقل الا فكر بانه هنالك من يعيش كامل حياته دون ذكر تلك الايات والطلاسم والاذكار ولم يصبهم شيء !!