بحث هذه المدونة الإلكترونية

2009-05-19

قانون أم فتوى ؟!




ها قد إنتهت إنتخابات مجلس الأمة الكويتي بفوز أربع نساء كأول مره بتاريخ الكويت و إن دل هذا على شيء فإنه يدل على إستطاعة الشعب الكويتي على التغيير , هذا التغيير حرك غرائز الكثيرين من مواطنين الدول العربية الغيورين على ديمقراطيتهم وعرفهم السياسي المتعلق بعلاقة الحاكم والمحكوم والذي بدوره أجج بعض مشاعر الغيرة لديهم حتى وصفو ديمقراطية الكويت بالفاشلة شاكرين ربهم على وضعهم الحالي وفق شعار "
لا أرى لا أسمع لا أتكلم " فهم أحبوا ذلك الشعار ولذلك إستغربوا ترديد الشعب الكويتي للشعار الجديد " أرى أسمع أتكلم " والذي كان مخالف لبرمجة عقولهم على اللائات الثلاث .


طبعا هذا لايجعلني معارض لرأيهم كله بل البعض منه اوافقه في نقطة أن ديمقراطيتنا ناقصة !!
نعم , فديمقراطيتنا ناقصة بوضعها لدين معين تستنبط منه قوانينها التشريعية فالديمقراطية حين تجتمع بالدين تكون كمن سكب الكاز على النار وهي بنظري لن تختلط به , إقرار حقوق المرأة ذلك القانون الذي تفاخرنا به كان لن يخرج لولا موافقة وزارة الاوقاف التي اخرجت فتوى تبيح جواز ذلك القانون شرعيا اغلب القوانين تكون مربوطة بالدين فإن هي كانت لاتوافقه فالرفض مصيرها ولا عزاء للتطور حين يكون معارضا للدين .

الكثير من زملاء التدوين الكويتين ذوي الفكر-ولنقل- الحر والذين يطالبون بمطالب يراها الكثيرون جرما يجب ان يعاقب حتى مطالبه !!
اغلب تلك المطالب تعتبر حق من حقوق جميع البشر التي كفلتها قوانين حقوق الانسان , الديمقراطية بنظرهم عدم وضع قيود للفكر وللعقل البشري والذي بدوره سيفتح المجالات الكثيرة المندرجة تحت عنوان الديمقراطية مثل حرية الرأي والتعبير والأديان والبحث العلمي ..الخ من حقوق يطالب بها أغلب الشعب وهنالك حقوق أيضا كفلها قانون حقوق الإنسان وهي تتعلق بحرية الفرد نفسه فيما يشرب وفيما يأكل وفيما يمارسه وهي التي تكون أحيانا معارضة للقانون المستمد من شريعة دينية والذي يعارضه أغلب الشعب ضاربين بالحائط كل مطالب الفئة الأقل من الشعب على أساس-وبنظرهم-ان تلك هي الديمقراطية وهي قائمة على الأكثرية حتى لو كانت تخالف ما أقرته جمعية حقوق الإنسان حتى أصبحوا يرددون جملة "من لا يعجبه هذا الوضع فل يترك هذا البلد لبلد أخر يبحث فيه عن مايبتغيه " !!
نعم يا أخوان فالأكثرية لا يعجبها أراء الأقلية الساحقة ممن يطالبون بأمور لا تعجبهم وليست وفق ثوابتهم الدينية فلذا من الأسهل عليهم هو طرد من لا يرغب بقوانينهم .

عموما حتى لا أطيل فقد كتبت هذه المقالة أثناء إنتظاري إنتهاء صلاة الموظف المتعبد , وحتى لا تطقى على وجهة نظري مسحة السلبية التامة ارى بان الديمقراطية الكويتية بمقارنتها مع مثيلاتها من الدول العربية قد حققت قفزة بعيدة بصعيد تركها مساحة حرية لمواطنيها وبما أن وجهة نظري تحاكي الواقع الملموس وهي تعاكس ما سطرته في الأعلى من مطالب قد تكون أحلام وقد تكون في المستقبل حقيقة ربما من يدري ماتخبئه الأيام لذا ارى بواقعنا الحالي تطور جميل نستطيع التفاخر به ونأمل بإكمال ما ينقصه حتى لمسات أكثر لحرية المواطن حتى يصبح الوضع بدل جميل , جميل جدا .

هناك 14 تعليقًا:

rawndy يقول...

هلا راي

كل حق يعطوننا إياه يكونون متفضلين به علينا لأن دينهم الإسلامي العالمي اللطيف قال لهم أعطوا الناس حقهم !!

lonely Kuwaiti يقول...

نعم البلد قفزت قفزه رائعه في الديمقراطيه...
ولكننا نحتاج الى المزيد

ولكن السؤال الاهم ... اذا ازلنا لجنه الفتوى ... واعدناهم الى اماكنهم في المعابد وليس في الدوله

من الذي سيشرع ويمنع؟
الحكومه ؟ نحن لسنا ديكتاتوريين
الشعب ؟ لجنه الفتاوي ارحم
حزب معين ؟ ستصبح الكويت ميليشيات


مقاله رائعه

MotaSaél يقول...

دين لطيف ، لأناس ليسوا بلطفاء !
أم أناس لطفاء لدين أقل لطافة !
راوندي داخ راسي يوم قريت تعليقك

راي ، اخوي ، اعتقد انكم تحتاجون إلى هيئة إفتاء علمانية :)

اخوي من جد يا صبركم عليهم !

إبليس جل جلاله يقول...

أكثر ما نرفزني

هو صلاة الموظف

ودائما يضايقني هذا الموقف

تقول الله معزبه

مع أن الله معذبه بالأصح

rai يقول...

رواندي

نعم نحن نعيش بسعادة بظل احكام ذلك الدين .



لونلي كويتي

انت وينك قاطع ؟!

ولما لايكون الدستور هو المشرع دون مشاركة دينية .





متسائل

هذا الصبر قد اتعبنا .

rai يقول...

ابليس جل جلالك

هو حرا ان يتعبد لكن لايعني هذا تاخيرنا او تسبب الاذى لنا.

غير معرف يقول...

http://www.syasah.com/vb/showthread.php?t=1858&page=2

غير معرف يقول...

هل كانت مصادفة مجيء هذا الموظف الجديد والذي يعرف الكثير عني ؟

هل كانت مصادفة توظيف الفتاة الجميلة تهاني بعدي بشهر على الأقل ؟

هل كانت مصادفة أن الله عاقبني بلحظاتي الأخيرة بالشركة وليس منذ البداية ؟

هل كانت مصادفة عقابي أنا وابنة خالتي وبنفس الطريقة وبنفس السنة ؟؟

أليس هذا الظلم التراكمي انما كان تخطيط من الله ليضعني وبعد مرور خمس سنوات بهذا الموقف حتى اكتملت الأدلة المزورة التراكمية ضدي واصبحت حقيقية .. ولا استطيع الدفاع عن نفسي ؟!


كلا أنه تخطيط دقيق من الله لتحقيق العدالة فهو يأتي بالعدل عن طريق الشيء السيء



بعد هذه الحادثة علمت أن أغلب الموظفين الذين تكلموا عني بالسوء قد اطروا لتقديم استقالتهم بسبب مشاكل بالعمل و البعض الآخر طرد بسبب مشاكل العمل أيضا ... وقد تم ضبط تهاني و جاسم يتبادلان القبلات بأحدى القاعات في الشركة لكن تم التستر عليهم وهو لا يزال مستمر بالعمل وسعيد ايضا ... أما تهاني فقد تزوجت من شاب وسيم و ثري ... فصاحب الشركة لديه مصالح و غير متفرغ للعمل كقاضي على الموظفين أراد فقد أن يرضي صديقه جاسم بالرغم من أن برائتي ظهرت إلا أن المصالح و الصداقات فوق كل شيء بالنسبة لهم ..



فالله عاقبني بأثر رجعي على جريمة ارتكبتها وفررت منها و ها أنا الآن أدفع ثمنها بالطريقة التي يراها مناسبة ... هناء لا تعرف ماذا حدث لي أو من أكون وقد حاولت الوصول اليها لكن هذه المرة رقم المنزل لم يكن مسجل بالبدالة .. واخذت أتسائل .. هل ظهرت برائتها ؟ هل صدق أهلها انها بريئة ؟

ذهب فيني التفكير الى ابعد من ذلك .. فهي قد تكون دخلت كلية الطب وكونت صداقات و عندما عاقبها أهلها على ذنب هي لم ترتكبه بسبب المكالمات المزعجة والبذيئة من الشباب أدخلوها احدى الكليات الأدبية مثل كلية الشريعة أو التربية وارتدت الحجاب ... ربما قد تسائل أصحابها عن سبب هذا التغيير المفاجيء ؟؟؟ هل هي حقا فتاة سيئة و لديها علاقات غير بريئة مع الشباب حتى يقوم أهلها بتحويها بشكل مفاجيء الى كلية أخرى وتحجيبها ؟؟؟ وحتى لو ظهرت برائتها .. الناس سوف تظل تتكلم عنها بالسوء لأنهم لا يهتمون للحقيقة و ربما كانوا بانتظار سقوطها للنيل منها .. لأنها جميلة و ناجحة ... او ربما كانت على علاقة بريئة باحد التلاميذ بالكلية وقد شك والديها أن هذا التلميذ قد قام بالتشهير فيها لأنها فتاة سيئة ..... لم يتوقع أحد أن فتاة تغار منها و من أمها هي من تسبب بذلك ..... اسألة كثيرة دارت برأسي .. ربما انتحرت !!!!!


.. ذهبت مسرعة الى المدرسة القديمة وشرحت لناظرة المدرسة ماحدث معي لتساعدني على الوصول اليها ان كانت تعرف أي بيانات عنها .. بحثت الناظرة لكن الملفات القديمة تم رميها ..

بعد ذلك ذهبت لادارة القبور في خيطان للاستفسار ان كانت متوفية أم لا ... والحمدلله ان اسمها لم يكن موجود في قائمة الوفيات ...

لكن هنا تسائلت ... حينما صادفتها ولمرة واحدة في الكلية كانت فرصتي للاعتراف لها واظهار برائتها و الاعتذار منها .. لكنني لم اكن على قدر كافي من المسئولية والشجاعة .. أي أن الله اعطاني فرصة .. لكنني اضعتها و لم استغلها ... والآن الاعتذار لا ينفع لأن الوقت تأخر ..




كيف تفهم خطة الله


الله أعطاك الخطة ورسمها وحتى قبل دخولك الى هذه الدنيا .. لكن الخيار لك أن تتصرف وفق ارادتك الحرة للتتحكم بالمواقف والاختبارات التي يرسمها لك الله ...

لم يكن لدي خيار باختيار أمي و أبي أو شكلي و طولي .. فقدري هو أن تكون لي أم ظالمة حطمت طفولتي و جعلتني أظلم فتاة بريئة وانا لا زلت مراهقة مطربة .. كان أمر حتمي أن أظلم هذه الفتاة .. هذه خطة الله أن أظلم هذه الفتاة .. ليجعلني أتحمل الظلم فيما بعد .. ويكشف عن أيماني ..

لأن كل شخص في هذه الدنيا لديه خطة مختلفة رسمها الله له .. ليختبره ..

نعم هو قدّر و كتب هذه الخطة في اللوح المحفوظ .. لكنه ترك لك حرية ردة الفعل على هذه المواقف والاختبارات وكيفية التصرف فيها ويستطيع أن يغير خطة حياتك بناء على ردة فعلك إن نجحت بالاختبارات التي يضعها الله لك .. فهو قادر على كل شيء ... وليس شرط ان يضعك في مصيبة ليختبرك .. بل حتى في السراء و الافراح يختبرك ...

قد يقوم الله بمعاقبتك بالدنيا وقد لا يقوم ..

وقد يقوم الله باظهار برائتك على العلن في الدنيا و قد لايقوم ..

لأن خطة هذا الشخص أن يعاقب في الدنيا و خطة هذاك أن يعاقب بالآخرة ..

ولأن خطة هذا الانسان ان تظهر برائته بالدنيا وخطة هذاك ان تظهر برائته بالاخرة ...

كل انسان بالدنيا لديه خطة مختلفة عن الآخر ..

لأن الاخرة ويوم البعث والحساب هي العدالة الحقة وليست الدنيا الزائلة فهي دار اختبار ..


http://www.syasah.com/vb/showthread.php?t=1858&page=2

غير معرف يقول...

Trying to remove religion from the Kuwaiti community is like trying to rip the skin off your body

The majority of the Kuwaiti community are God-worshiping people

Simple, honest people who are being attacked by two main parties

The authorities and their unimaginable corruption that's leaving future generations with nothing, that's the first corrupt party

The second is you new-age liberals who are attacking the people's core beliefs and destroying them while they stand as the only strength we have against our main adversary - not religion but corruption

Well-done, you greedy, unpatriotic, and extremely disillusioned group

Arabs in Space يقول...

هاي راي،

مررت لألقي التحية...

رغم النصر الليبرالي والخطوة الجبارة في الاتجاه الصحيح الذي حققته الديمقراطية في الكويت... أرى التروي في الحكم على الموضوع بصورة عامة، حيث إن الاسلامين لن يسكتوا، وسيعودون لعاداتهم القديمة عندما تقل سلطتهم، أي اللعب تحت الطاولة وليس على المكشوف كي يستردوا سلطتهم المفقودة..

فماذا ترى؟

تحياتي

MHJ

HEART BREAK يقول...

الف مبروك لكم

واتمنى ان تتخلص جميع الدول العربى من الفكر الاسلامى الجاهلى فى اسرع وقت ممكن

rai يقول...

العرب في الفضاء

عزيزي زيارتك تكفي بان تكون كفارة :)

حاولت ايضاح فكرة عدم الاستعجال بالنتائج مع بعض التفائل البسيط لان واقعنا المرير يقول بان حتى الان لانستطيع ابعاد الدين عن السياسة لذا احترنا هل هو قانون ام فتوى ؟!





القلب المكسور

قد يكون هذا الطلب يصنف تحت باب اقصاء الاخر ونحن لانود ذلك بل نود التعايش مع بعض لكن دون تدخل لاي دين في مجرى حياتنا .
اسعدني مرورك

MotaSaél يقول...

راي و اللي يرحم والديك
جوف قنوات المناهل ، شنو حاط بالمفضلة عنده :( !
تعبيري الوحيد ، اهو لا تعليق على المقطع الوحشي و العنصري اللي محطوط في الرابط :( !

hamada يقول...

يفتح باب بيت المدونين ذراعيه لكل الموهبين في :
1/ القصة القصيرة
2/ الشعر بشتى أنواعه
3/ الرواية "رواية سنوية سنقوم بنشرها في الجريدة"
4/ المقال الصحفي
إذا وجدت في نفسك القدرة على المشاركة أرجوا التواصل معي على الميل التالي
arabicsabah@yahoo.com
شروط المسابقة
1/ ..............................
2/ .............................
3/ ..............................
لا يوجد شروط الشرط الوحيد هو العمل الجيد , والعمل المحترم البعيد عن الإسفاف
المقالات أرجوا أن تكون تخص الانسان العربي , تاريخه , عاداته وتقاليده , مقالات إجتماعية وثقافية ....
أرجوا التفاعل معنا في الجروب على العنوان التالي
http://www.facebook.com/group.php?gid=45202724108#/group.php?gid=78080770039